دولة عرب نت

بيت المطلقات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default بيت المطلقات

مُساهمة من طرف زائر في الخميس ديسمبر 20, 2007 11:56 am

بيت المطلقات
طريق الشيطان سهل وجميل ومفروش دائما بالورود، أما الشرف فمن أصعب الطرق التي تسير فيها المرأة هذه الأيام ويزداد الامر صعوبة عندما تجد نفسها وحيدة في هذه الدنيا دون زوج يؤمن حياتها أو أسرة تحتمي فيها بعد خروجها من عش الزوجية وعندما يكون في رقبتها أطفال يزداد الطين بلة وتصبح علي حافة الهاوية وعلي ابواب الانحراف دون أن تدري بنفسها وتتفتح امامها جميع الابواب المغلقة ولكن ماذا بعد ذلك. إنها تسقط في بئر الرذيلة وتندم علي كل لحظة في حياتها ويتشرد الاطفال في الشوارع وتنتهي الاسرة الصغيرة في لحظات..
وهناك نساء يرفضن كل المغريات ويتمسكن بآخر سلاح ضد طريق الشيطان ويتعذبن ليلاً ونهاراً وسط الاهمال المجتمعي لهن سواء من أقرب الناس أو من اسرتهن.. و»صفاء« احدي هؤلاء السيدات اللاتي وجدن أنفسهن في الشارع خلال لحظة غضب مع زوجها وسياسة اغلاق الابواب مع أسرتها.. فلاتدري أين تذهب هي وطفليها بعد طردها من عش الزوجية..؟ ولايتحملها والداها ولا حتي أمها ولا أيضا أقاربها؟.. أنها ليست أمرأة مجنونة.. أو مريضة.. يصعب التعامل معها ولاهي مفترية تريد أن تسطو علي أحد.. فإذا كانت كذلك لكانت معيشتها أفضل من ذلك بكثير.فهي سيدة في بداية العقد الثالث من عمرها أحبت زميلها في الجامعة حباً لا يوصف.. تزوجته في شقة صغيرة في بيت العائلة بعد اصرار منها رغم رفض اسرتها علي الزواج.. استقرت وارتضت بما كتب الله لها عاشت معه علي الحلوة والمرة ومرتب ضعيف جداً.. أنجبت منه ولداً وبنتاً.انقلبت حياتها رأساً علي عقب بعد الزواج.. وجدته رجلاً آخر يتأخر دائماً ليلاً وعندما تتحدث معه يكون نصيبها علقة ساخنة واصابات لاتنتهي.. ارتضت بالامر الواقع وتحملت الكثير منه حتي لاتكشف لاسرتها سوء اختيارها واصرارها علي الزيجة ولكن ضاقت بها الدنيا بعد أسلوب الضرب والاهانة التي تعرضت له.. وهربت إلي منزل اسرتها ووصل الامر بها إلي الطلاق حتي تتخلص من الكابوس الذي يؤلمها يومياً.. ابتعدت عن عامين كاملين.. ذاقت خلالها ابشع الوان العذاب من اسرتها.. فلا أحد يطيق أن يتحمل ابنته في هذه الحياة الصعبة.. ولم تجد أباً يصرف علي أطفالها الصغار ولا أحداً يسأل عنهم حتي والدها وأمها كان اسلوبهما مع الاطفال اكثر قسوة ووصل الحال بها إلي العمل كخادمة في المنازل حتي تعود ببضعة جنيهات لتصرف علي طفليها وأن تساهم في معيشة والدها والا يتم طردها.. تحملت الكثير ولكنها فشلت في الاعاشة مع أسرتها نهائياً وحتي لاتتجه الي طريق الانحراف الذي كان مفتوحاً أمامها.. ذهبت الي طليقها وقبلت حذاءه من أجل اعادتها الي عصمته مرة أري وتنازلت عن جميع حقوقها من أجل طفليها وبعيداً عن تشردهما وخوفاً علي مستقبلهما.عاشت معه مرة أخري في عش الزوجية.. تركت نفسها له واعتبرت نفسها خادمة له من أجل أطفالها.. استمر في سهراته خارج المنزل وعودته في ساعات متأخرة من الليل واعتدائه عليها بالضرب عندما تطالبه بأي أعباء مالية جديدة.. كسر ذراعها في احدي المرات وأصابها في عينيها مرة أخري.. وازدادت اعتداءاته عليها حتي وصل الامر بينهما الي طريق مسدود.. حضر إليها خالها واصطحبها الي منزله لانقاذها من الضرب والاهانة كرهت الدنيا.. وكرهت كل من حولها لانها لم تعد تطيق العيشة عند اسرتها التي ترفضها هي وأولادها وكذلك أسرة زوجها لعدم سؤالهم علي طفليها بأي ملابس أو نقود تصرف منها.خرجت من عش الزوجية بلا ملابس هي وطفلاها أو حقيبة مستلزمات أطفالها.. ذهبت الي اسرتها بعدما اسودت الدنيا في وجهها.. تذكرت الايام الصعبة التي عاشتها معهم من قبل وعدم تقبلهم استضافتها نهائياً.. عزمت علي البحث والاعتماد علي نفسها.. التحقت بالعمل باحدي المدارس بمرتب 170 جنيها فقط لاتكفي مصاريف سيارة نقل طفليها للمدرسة ولامصاريف اقامة الدعاوي ضد زوجها حتي تحصل علي حقوقها الزوجية.وقعت صفاء في دائرة مغلقة بين محاكم الاسرة ومصاريف التقاضي وبين المعيشة وسط اسرتها.. شعرت بأنها ثقيلة هي وطفلاها علي أسرتها بعدما شاهدت اسلوب التعامل الجاف مع ابنائها وذهابهم للمدرسة بدون سندوتشات ولامصاريف مثل كل الاطفال ولا حتي ملابس شتوية تقيهم من البرد القارس وكاد والدتها أن تطردها وتهددها بتسليم طفليها لزوجها لانه لم يسأل عنهما منذ 8 أشهر ولايطلب رؤيتهما الي الان.. اضطرت الي الهرب من جحيم الاسرة وذهبت للاعاشة في غرفة داخل شقة خالتها مقابل مائتي جنيه شهرياً والي حين صرف النفقة لها هي وطفلاها ولكن مر شهران دون أن تدفع الايجار وطلبت منها خالتها أن تترك الغرفة وتبحث عن مكان آخر.. وفي نفس الوقت رفض سائق السيارة نقل طفليها الي المدرسة لعدم سدادهما الاجرة الشهر الماضي.. وترك المحامي قضية الخلع وتم شطبها لعدم حضوره الجلسة وفشلت في العودة الي عش الزوجية بعدما أغلق زوجها باب الشقة وقام بتأجيرها لاحد الاشخاص حتي يمنعها من تنفيذ قرار النيابة بتمكينها من العودة للشقة في منزل العائلة.صعدت الي اسرته وتوسلت اليهم حتي تجد مكانا تحتضن فيه أطفالها فقط بعيداً عن التشرد.. أغلق الجميع الابواب أمامها تماماً.أضطرت للذهاب الي احدي صديقاتها هي وطفلاها للمبيت معها بعدما تركت العمل واطفالها المدارس لعدم قدرتها علي تحمل هذه المهمة الصعبة.ذهبت لمحكمة الاسرة لتتابع قضية النفقة فاكتشفت أن زوجها يحصل علي مرتب 4 أضعاف ما كانت تعرفه منه ورغم ذلك لم يسأل عنها هي وأطفاله.توقفت الحياة أمامها تماماً ووصل بها الحال الي الوقوف مكتوفة الايدي وسط عروض كثيرة من بعض الكافيتريات التي تطلبها للعمل بشرط أن تتنازل عن حجابها وترتدي ملابس أخري بمرتب مغر وتخشي أن تعمل في أحد المنازل خوفاً علي نفسها ومصير أطفالها.وتقول »صفاء« انه عندما يضيق بالمرأة الحال في الدول الاوروبية وتتعرض للعنف الاسري تذهب الي المجلس القومي للمرأة الذي يستضيفها في بيت للمطلقات هي وأطفالها حفاظاً عليهم ويتولي المجلس كل القضايا وطرق التسوية مع الزوج حتي تأمن الام وأطفالها من الذئاب البشرية الذين يلهثون وراء المطلقات واستغلالهن في الاعمال المنافية للاداب ويصبح الاطفال مطاريد الشوارع فلماذا لاتنشئ الحكومة بيتاً للمطلقات حرصاً علي حياة الاسرة.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: بيت المطلقات

مُساهمة من طرف admin في الخميس ديسمبر 20, 2007 1:06 pm

صفاء« احدي هؤلاء السيدات اللاتي وجدن أنفسهن في الشارع خلال لحظة غضب مع زوجها وسياسة اغلاق الابواب مع أسرتها.. فلاتدري أين تذهب هي وطفليها بعد طردها من عش الزوجية..؟ ولايتحملها والداها ولا حتي أمها ولا أيضا أقاربها؟.. أنها ليست أمرأة مجنونة.. أو مريضة.. يصعب التعامل معها ولاهي مفترية تريد أن تسطو علي أحد..


عندما يضيق بالمرأة الحال في الدول الاوروبية وتتعرض للعنف الاسري تذهب الي المجلس القومي للمرأة الذي يستضيفها في بيت للمطلقات هي وأطفالها حفاظاً عليهم ويتولي المجلس كل القضايا وطرق التسوية مع الزوج حتي تأمن الام وأطفالها من الذئاب البشرية الذين يلهثون وراء المطلقات واستغلالهن في الاعمال المنافية للاداب ويصبح الاطفال مطاريد الشوارع فلماذا لاتنشئ الحكومة بيتاً للمطلقات حرصاً علي حياة الاسرة.

_________________
" إذا لم تستطع أن تحب من آذاك فلا تكرهه ..

لأن بالكره تتولد الأنانية و الأنانية تولد الحسد و الحسد يولد البغضاء ،

و البغضاء تولد الاختلاف و الاختلاف يولد الفرقة ، و الفرقة تولد الضعف ،
و الضعف يولد الذل و الذل يولد زوال النعمة و زوال النعمة يولد هلاك الأمة .. "
avatar
admin
Admin

ذكر
عدد الرسائل : 5162
العمر : 65
المزاج : معتدل
الاوسمة :
السٌّمعَة : 24
تاريخ التسجيل : 02/06/2007

http://www.aboezra.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: بيت المطلقات

مُساهمة من طرف hassnae في السبت ديسمبر 26, 2009 4:02 pm


hassnae
Admin

انثى
عدد الرسائل : 3845
العمر : 39
المزاج : جيد
الاوسمة :
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 04/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى