دولة عرب نت

شويةعكننه بالمصرى الفصيح

اذهب الى الأسفل

حوار شويةعكننه بالمصرى الفصيح

مُساهمة من طرف aboezra في الأربعاء ديسمبر 03, 2008 3:37 pm

شويةعكننه بالمصرى الفصيح

,, و من عاداتي المُحببة
,,
عندما يأتي الغسق وينشر سدله على المكان ,,أضع يدي على ركبتى وأحدّق فى حالى ,, مسافرا بين إغماءة لذيذة ويقظة مُنعشة,, وبين الحين والمين أركن فى استراحة معقولة .. لأنزع من سحنتي جُملة ( منهم لله ..) وبأعلى صوت: أعطيتموني سمراء مربربة ( يا مرار مُرى)؟!.. ولم آخذها سمراء مدحدحة البنان ولا بيضاء مربربة مستوية البنيان ,, يا ( خراب خرابي) اختاروها ( رِجل غراب ) سمار وربربة..( قسمة ضيئزى ) ,,ولأننى أبن حلال ( مصفى بصفاية) فهي عندى بمنزلة القمر فى ليلة التاسع والعشرين .. وفينوس ربة الحُسن والجمال من مرمر أسود ,,وعُش الزوجية ؛هادئ هادئ إلا من ثمة مشاكل.. هفوات الهفوات (شوية عكننة ) تزيد شعلة الحب وتشعل جذوة العشق ,,والأهل ؛ صُمّت آذانهم ,,و الجيران بصموا لنا بالعشرة وختموا بأكفهم على أفواههم أننا كالسمن على العسل وتركونا وانصرفوا لحال سبيلهم بغير رجعة ( ربنا يرجّعهم تأنى),,.............
والعجيب ؛
الى الآن لم أُسدد لها الضربة الماحقة ولا هى ألحقت بى الهزيمة الساحقة ,, وما زالت سفينة الحب تسير الهوينة فى هودج الظلمات رغم الأعاصير والأنواء ( ننتظر تسونامى منذ مدة ),, أنا وهى نتعارك على أتفه أتفه الأسباب .. إن أرتفع صوتها فى حضرتي أصدح بالصوت الحيان ظلموه ظالموه يا هوووه,, إن تنهدت ونهنهت أصرخ بعزم صوتى وألملم أمة لا الله إلا الله ليحضرونا ,, إن شنت هجوما استباقيا بالطريقة( البوشية ) أرد بهجوم مضاد وأتوارى عن الأنظار كمقاومة طالبان ,, إن ساد الهدوء بيننا ( دقيقة) نقوم من مجلسنا لنمسك فى خُناق بعض (على سهوه),, أو ننصب الفخاخ لبعضنا ونجلس نقرأ المعوذتين سبع مرات ليقع العدو فيها ,, وإن تمكنت منا حالة من النكد الأسرى ( المُعتبرة) نكون فى غاية السعادة وتدمع عيوننا ضِحكا,, ولو توردت وانفجرت صحة وعافية أتأمل حالى بهدوء لو كنت بسحنة عود القصب الممصوص أعيط فيها لأبدل مجلسى معها على طاولة الطعام لنعود كما كنا متعادلين ,,....والفاجعة الكبرى أننى لا أتخيل العيش بدونها لحيظة ولا هى تُطيق فراقى برهة,,رغم أن مأذون القرية ( مل ) من كثرة ترددنا على داره ونحن مللنا من تكرار قوله الصلح خير الصلح خير ( معندوش غيرها أبن الإيه) ,,وليس أمامنا من حل عبقرى غير تقلبات الزمن وأفعاله أو.. الامتثال لما ارتأته( قونسلتو) نُخبة وجهاء وأعيان القرية ,, ...............
بعد خناقة طول بعرض
,,سلّمنا لهم دفة السفينة ,,وعقدنا النية على فض الاشتباك والفصل بين القوات المتحاربة ,, وتهامسنا لنجرب إذ ربما..ربما نكون أكثر سعادة وأُلفة ( طمع والعياذُ بالله )..,, جمعنا أنفسنا وأخرج كل منا مصريات الآخر على الطاولة ,, واشترينا المدعو كمبيوتر ( منه لله ) ,, وأجّرنا وصلة إنترنت وركّبنا أسلاك تحبو على جدران عُش الزوجية كحية مُرعبة ,, ودخلنا طريق ( ألنت )السريع .. جدولنا ( مواعيد تسليم وتسلم ) الكمبيوتر وأخذنا فى الحُسبان استراحة قصيرة لترجمة الهيام والولع(فترة قيلولة )...,,ونفذنا ما اتفقنا وأصبحنا ( كالسمن على العسل ..الأسود )...,, ترتفع أسعار البطاطس ,, ينخفض سعر الباذنجان وتنهار البورصة على رؤوس العرب والعجم ( مش مهم ) ,,تطبخ حلّة بطاطس ، صينية بطاطس ، كفتة بطاطس ، بطاطس مُحمرة بالزيت ،مسلوقة ،مهروسة ، بالبورية، مشوية بالفرن ، مُحمرة صوابع حلقات تشبس ( أولها بطاطس وأخرتها بطاطس ولا يهمنى ),, تعمل سلطة حمص أو فتوش ( عادى جدا ),, مجدرة أو عدس بجبة أو بلبوص شوربة( كله يتآكل ويتشرب ) ,,تضع الشوكة شمال يمين ( سهو مقبول ),, تكوى الملابس أو تتركها شهر على حبل الغسيل (معذورة برضو ) ,, تروح عند أمها عماتها خالاتها، تمر على الأهل والجيران ( الصلح خير يمكن يطمر فيهم بعدين ) ,, المهم الدقة ثم الأهم الدقة فى عملية تسليم وتسلم المحروس الكمبيوتر وغير ذلك ( طراطيش على عُش الحب ) .................
... مر يوم يومين ..أسبوع..وبتمام الشهر ( المُر ),,
أصبحنا (كالجيوش العربية المصابة بالتخمة) من قلة الشغلة ولا المشغلة ( بلا مناوشات ولا مُناغشات ) غير الجلوس فى الشبكة العالمية ,, فــ بدأ الملل يدب فى الأوصال والوهن ينخر العظام ,, اجتمعنا وطرحنا مستجدات القضية على بساط البحث ,,و لنزيد زمن القيلولة بعدما تيبست الأعضاء إذ ربما ...ربما تشفى الأصابع ( من داء نقر الكي بورد ) وتعود كما كانت تمسك بالأشياء وتنتهي المهام ... ,,وبدأنا جلسة قراءة الفنجان( جدول الأعمال ) وكالعادة على شموع العكننة؛ تكبرت وتصلبت كراقصة بالية ثم شمخت بأنفها ، تعاليتُ أعلى منها طبعا ، أرتفع صوتى ,,أرتفع صوتها أعلى وأعلى ..أحمرت أوداجها وهى تأمرنى وجها لوجه ,, فارت الدماء من شراينى على أرض العُش,,دبت الأرض بقدميها وانزوت بغرفة ضربتُ كفا بكف وجلستُ بركن ,,وانكسرت حلقة الفنجان ولملمنا البُساط بلا قرارات مصيرية ( أي والله كده )...وعدنا كما كنا ( كل شيئ نقر نقر ) وبدون نُقار بالمرة !,, أنا لا أرقص فرحا ولا هى تغلى وتتضخم عكننة( حياة تقصف العمر، ملل فظيع) ,,...........
وعلى غفلة منى وبغير عادة
باتت تجيد فنون الكمبيوتر ( مثل العكننة بالضبط ويمكن أحلى شوى ),,تضع لى فيرس أبدل الأنتى فيرس ,,تمسح برنامج الورد أعيد تنزيله بالأحدث منه ,, تضع صورتها دسك توب أضع صورة أمى دسك توب ,, تمسح صورة أمى و( تلزق )أبوها كدسك توب ,, أضع رقم سرى للكمبيوتر ,, تغير الوندوز أنقل الكمبيوتر الى غرفتى ,,تسحبه الى المطبخ ,, أضع برنامج الفريزنج .......
آآآآه وألف آه من.. بنت المجنونة تتفنن فى إشعال نيران الحب ..
آه و آه .. لو كانت بيضاء لأكلتها باسنانى وهربت ولكن أين المفر ؟! وهى حياتى ..........

_________________
إذا لم تستطع أن تحب من آذاك فلا تكرهه ..

لأن بالكره تتولد الأنانية و الأنانية تولد الحسد و الحسد يولد البغضاء ،

و البغضاء تولد الاختلاف و الاختلاف يولد الفرقة ، و الفرقة تولد الضعف ،
و الضعف يولد الذل و الذل يولد زوال النعمة و زوال النعمة يولد هلاك الأمة
avatar
aboezra
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد الرسائل : 2933
العمر : 66
المزاج : معتدل
الاوسمة :
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حوار رد: شويةعكننه بالمصرى الفصيح

مُساهمة من طرف انابيل في الخميس فبراير 26, 2009 9:46 am


_________________
نجمة المنتدي المميزة

بلادُ العُربِ أوطاني منَ الشّـامِ لبغدانِ
ومن نجدٍ إلى يَمَـنٍ إلى مِصـرَ فتطوانِ

فـلا حـدٌّ يباعدُنا ولا ديـنٌ يفـرّقنا
لسان الضَّادِ يجمعُنا بغـسَّانٍ وعـدنانِ

لنا مدنيّةُ سَـلفَـتْ سنُحييها وإنْ دُثرَتْ
ولو في وجهنا وقفتْ دهاةُ الإنسِ و الجانِ

فهبوا يا بني قومي إلى العـلياءِ بالعلمِ
و غنوا يا بني أمّي بلادُ العُربِ أوطاني
avatar
انابيل
Admin

انثى
عدد الرسائل : 2781
الاوسمة :
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 25/01/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى